مصر الحديثة | التعليم العالي تحيل عضو هيئة التدريس الذي أهان القرآن والرسول  للتحقيق

قال الدكتور حسام عبدالغفار المتحدث الرسمي باسم وزارة التعليم العالي والبحث العلمي إنه في ضوء متابعة الوزارة ل

مصر,التعليم العالي,وزير التعليم العالي,المتهم بإساءة الرسول,إساءة القرآن

الأحد 7 مارس 2021 - 05:25
رئيس مجلس الإدارة
أ.د. راندا رزق
رئيس التحرير
جمال أبو الفضل

التعليم العالي تحيل عضو هيئة التدريس الذي أهان القرآن والرسول  للتحقيق

ا الدكتور محمد مهدلي استاذ جامعي في المعهد العالي للخدمة الاجتماعية بالإسكندرية
ا الدكتور محمد مهدلي استاذ جامعي في المعهد العالي للخدمة الاجتماعية بالإسكندرية

قال الدكتور حسام عبدالغفار المتحدث الرسمي باسم وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، إنه في ضوء متابعة الوزارة لما تم تداوله على منصات التواصل الاجتماعي والشكوى المقدمة من طلاب الفرقة الثانية بالمعهد العالي للخدمة الاجتماعية بالإسكندرية، بشأن ما صدر من أحد  أعضاء هيئة التدريس بالمعهد، وتم تداوله من خلال مقطع مصور على وسائل التواصل الاجتماعي، والذي عرف خلال الساعات الماضية بـ"المدرس الذي أهان القرآن. 



 

 

ووجه الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، بندب أحد أساتذة كلية الحقوق جامعة الإسكندرية للتحقيق العاجل في ما تم تداوله مع إيقاف السيد عضو هيئة التدريس عن العمل لحين ظهور نتيجة التحقيق على أن تعرض نتيجة التحقيق على  الوزير خلال ٤٨ ساعة.

 

وخرج علينا استاذ جامعي في المعهد العالي للخدمة الاجتماعية، في فيديو عبر خاصية البث المباشر على صفحته الشخصية عبر موقع التواصل الاجتماعي” فيس بوك”، يدعم من أساءوا للنبي محمد، ما جعل المصريون يشنون هجوماً عليه، مطالبين بمحاسبته.

 

 

اقرأ أيضاً|استاذ جامعي بالإسكندرية يهاجم المدافعين عن النبي ويدعم ماكرون والمصريون يطالبون بمحاسبته" خسارة فيك اسمك"

 

 

وخلال الفيديو الذي بثه الاستاذ الجامعي، قال” إن فرنسا تتمتع بحرية التعبير، فهي أتاحت الفرصة لمن يعيش على أرضها، طالما في ظل احترام معتقدات الآخر، وماحدث أن تلاميذ طُلب منهم الحديث عن التاريخ كموضوع تعبير، وان ميس الرسم كانت تساعدهم على التخيل، كي يقوموا بالرسم، وماحدث هو امر طبيعي”.

 

أضاف في تطاوله من خلال الفيديو أن محمد، تزوج بـ9 نساء في مجتمع لديه الارتباط مرة واحدة فقط فكيف للأطفال التخيل أن القائد محمد تزوج بالكثير فما هذه الشراسة وماهي الصورة التي تمكنت من الجمع، ولا علاقة لي بانه تزوج 4 على ذمته او غير ذلك، والقصص التي تُحكى هي التي تسبب في النظرة لشأننا كمسلمين، تفجيرات وقتل في لندن وغيره، فنحن غير سالمين في بلادنا كمسلمين تحت أي شعارات، فالدول تدمرت بفضل الإسلام، يعني زيتنا في دقيقنا”.

 

واستكمل الاستاذ الجامعي تطاوله واستفزازه للمسلمين،” كفاية بقة، عاوز تقاطع منتجات روح قاطع وقبل ما تعمل ده رجع الباسبور بتاعك في دولة الكفر وسيبها وخلي أهلها يعيشوا وانت عبء عليهم، أنت يا اما لاجئ ياهارب من مجتمعك الذي لايقدم لك أي شئ، وماكرون لم يخطئ”.

 

وهاجمه المعلقون عبر صفحته من خلال التعليقات، التي هاجمته مطالبين بمحاسبته، بينها تعليقاً حمل عبارة” اسمك محمد؟.. خسارة فيك اسمك وانت لازم تتحاكم”.